طوز صحراوي .. استبدل السراب حقيقة رغم الغبار

اخبار الناس- سعود عبدالمجيد
تصوير - محمد القرالة

عن ملاحم الصحراء سردوا الحكايا.. حتى ظن الناس من كثرة الذهاب والاياب على طرق الصحراوية آن الحكايا سراب.. وهاهي «أطواز» الصحراء من جديد غبارها تمحو السراب عن الطرقات.. وترسم باللون المغبر خطوط معاناة الاجداد في البيداء.. وتخبرنا بعظم الصبر لديهم وبعظم رحمة الله فينا.. فيا  متدبرا بالخلق لا تقنط من رحمة الله.

التاريخ :




التعليقات

إضافة تعليق

الرجاء النقر على المربع قبل ارسال التعليق :