ضحى ‎عبدالخالق تستعرض ريادة «اسكدنيا» في اقتصاد البرمجيات

‎اخبار الناس‫-‬ استعرضت رئيسة شركة اسكدنيا للبرمجيات ضحى عبدالخالق التجربة الريادية للشركة التي بدأت فكرة ريادتها بسيطة عبرشخصين عام 1999 ببداية متواضعة لتاسيس شركة من نقطة الصفر وبجهد أردني محلي بسيط وصادق استند على مدار 16 عاما بالتفكير بالريادية ومعرفة خبايا وادوات وفرص لامتناهية هدفها الوصول لما هو ناقص على صعيد تكنولوجيا المعلومات وحلولها.


‎وقالت في محاضرتها التي القتها في فعاليات مؤتمر افاق الاقتصادي التاسع حول الرعاية والاقتصاد الذي ينظمه المنتدى الاقتصادي الاردني ومجموعة افاق للاعلام ان الافكار لديها اكتملت لتنطلق من الاردن بعمل تطبيقات برمجيات جاهزة للتطبيق داخل الاردن وبعد ذلك تطورت لتكون نجاحات تصديرها خارج الاردن.


‎واضافت ان الشركة اوجدت البرمجيات الملائمة واوجدنا من خلال حلول ناجحة لافتة الى ان السبب وراء اطلاق لقب الريادة على الشركة مرده الاستطاعة الكاملة لايجاد حلول لاتمتمة الاقتصاد في إطارناجح والاستمرار بالتطوير عليه إلى أن وصلت الشركة لما هي عليه.


‎واوضحت ان الشركة لتصل لما هي عليه في الريادة اهتمت بالمحتوى التكنولوجي للصناعات وإيجاد بدائل وتم عليها بحث وتطوير وتصدير وهذا عمل قيمة إضافية إلى الأردن بحيث استطاعت الشركة تصدير 47 منتجا محليا أردنيا من قطاع الاتمتة تنافس البرمجيات الأجنبية واصبح يوجد منتجات أردنية تضاهي في النوعية والجودة وقدرة التحمل كبرمجيات وتباع خارج الأردن بملايين الدنانير وهذا ساهم في إنعاش الاقتصاد من خلال جانب التطور في تكنولوجيا المعلومات والبرمجيات لتصبح ريادية.

التاريخ :




التعليقات

إضافة تعليق

الرجاء النقر على المربع قبل ارسال التعليق :